منتديات بلسم الروح
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، . كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل ويجب أن يكون التسجيل بإيميل حقيقي حتى تقوم بتفعيل عضويتك عن طريق رسالة تصل الى بريدك إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه .


قال تعالى{ مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ }
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

ادارة منتديات بلسم الروح .... ترحب بالزوار الكرام .... نسعد بتسجيلك زائرنا الكريم .... واعضاء اسرة منتديات بلسم الروح ترحب بالجميع .... هدفنا الفائدة والرقي .... كل الامنيات بقضاء اجمل الاوقات معنا ....


شاطر | 
 

 مواطن يشتري خروفًا بـ 26 ألف ريال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
قطر الندى
المشرف العام
المشرف العام


الدوله :
عدد المساهمات : 5994
تاريخ التسجيل : 01/10/2013

مُساهمةموضوع: مواطن يشتري خروفًا بـ 26 ألف ريال   الأحد نوفمبر 03, 2013 8:34 am

في مزاد الخريب لبيع حلال "المزاين" والإنتاج
مواطن يشتري خروفًا بـ 26 ألف ريال
بيع 50 رأسًا من الحلال بـ 150 ألف ريال خلال المزاد
الكواري: البيئة وفرت خدمة بيطرية.. وستخصص قطعة أرض للمزاد
المزاد يشجع المربين على إنتاج السلالات النادرة
مطالب بدعم الدولة لأصحاب العزب وتخفيض أسعار الأعلاف

كتب - حسين أبوندا:
بدأ أمس الأول بمجمع عزب "الخريب" المزاد الثاني عشر لبيع حلال "المزاين" والإنتاج، الذي تمّ تدشينه في أكتوبر من العام الماضي، ويعد المزاد الوحيد الخاص ببيع الحلال ويهدف لمحاربة سماسرة السوق.
ووصل إجمالي المبيعات إلى 50 رأسًا من الحلال بسعر إجمالي بلغ أكثر من 150 ألف ريال، بينما بيع خروف سوري من فئة النعيم بمبلغ 26 ألف ريال.
وأكّد خميس الكواري، أحد المنظمين، أن المزاد غير ربحي وهدفه محاربة السماسرة لتعود الفائدة للمربي القطري والمستهلك، لاسيما فيما يتعلق بالحلال المخصص للتربية والإنتاج أو حلال المزاين، مشيرًا إلى أن المواطن كان يعاني من السماسرة غير القطريين الذين كانوا يشترون الحلال بأسعار قليلة لا تزيد على 700 ريال لبيعها وتحقيق أرباح تصل إلى 100%.
وأوضح أن المزاد حاز دعم وزارة البيئة التي وفرت عيادة بيطرية متنقلة لعمل الفحوصات اللازمة للحلال المعروض للبيع بالمجان، كما أنها شجعت الفكرة وستعمل قريبًا على توفير قطعة أرض للمزاد في مجمع الخريب.
وشدد على أن المزاد ساهم في اهتمام عدد كبير من المواطنين بالثروة الحيوانية والعناية بها بطريقة مناسبة وانتقاء أصناف ذات سلالة لها مردود على المربي وعلى الدولة بهدف المشاركة في مسابقات "المزاين" المحلية والعالمية، وقال: "زاد توجه عدد كبير من المواطنين لاقتناء الحلال بسبب وجود هذا المزاد الذي يعد سوقًا بديلة".
وأوضح أن المزاد يستقبل قرابة 500 زائر من جميع أنحاء قطر من أصحاب العزب الجوالة وأصحاب المزارع وعزب المجمعات المنتشرة في جميع أرجاء الدولة، مشيرًا إلى أن المزاد حاز إعجاب الجمهور والمواطنين؛ ما جعل القائمين عليه يدشنون منتدى خاصًا له تحت اسم "مراح قطر" بهدف التواصل مع المربين ومتابعة آخر الاقتراحات.
ومن جانبه، أكّد أحمد ناصر الكواري، صاحب العزبة التي يقام فيها المزاد، أن الفكرة جاءت بعد تدشين المهرجان الأول لحلال قطر في "كتارا" الذي كان التجمع الأول لأصحاب حلال "المزاين" و"الإنتاج"، وبعد انتهاء المهرجان اتفق هو وعدد من مربي الحلال على إقامة هذا المزاد بصورة شهرية، وقد نجحت الفكرة وجذبت أعدادًا كبيرة من المواطنين..وأضاف :"الهدف الأساسي من المزاد هو جمع مربي الحلال في مكان واحد ليصبح أشبه بملتقى للمربين للتعارف وتبادل الخبرات ومحاربة سماسرة السوق".
وأكد أن هناك ثلاثة أصناف من الحلال، الأول (وهو الدرجة الأولى) يمتلك صفات جمالية نادرة في الشكل وعدده قليل، كما أنه يتميز بالعديد من الصفات الجمالية الأخرى مثل طريقة الوقوف وغيرها من الأمور التي تجذب أصحاب الحلال.
والنوع الثاني يطلق عليه (المقنوي) وهو الحلال العادي الذي توجد منه أعداد كبيرة ولكنه يتميز بصفة جمالية أقل من الصنف الأول، كما يوجد الدرجة الثالثة وهو الحلال العادي الذي يستخدم في الذبح والتربية.
وأكّد أن المزاد يقام يوم الجمعة من بداية كل شهر ويستقبل "الحلال" من بعد صلاة الجمعة ، بينما يبدأ المزاد بعد صلاة المغرب مباشرة ويستمر إلى الساعة الـ11:30 ليلاً، مشيرًا إلى أن إجمالي البيع أمس الأول تخطى حاجز الـ150 ألف ريال لـ50 رأسًا، كما بيع خروف سوري من فصيلة النعيم بمبلغ 26 ألف ريال.
وأكّد أن المزاد منذ انطلاقته في شهر أكتوبر من العام الماضي جذب الكثير من الهواة للتعرف على نوعيات الأغنام الخاصة بـ"المزاين" كما فتح الباب لتجميع مربي الحلال في مكان واحد للتعرف وتبادل الخبرات والأفكار بالإضافة إلى أنه جذب عددًا كبيرًا من المواطنين بغرض المشاهدة والتعرف على النوعيات المختلفة من الأغنام.
وأشار إلى أن المزاد يشجع المربي على زيادة الإنتاج، لافتًا إلى أن أحد المواطنين اشترى نوعية نادرة من الخرفان السورية في أحد المزادات التي أقيمت العام الماضي بمبلغ 72 ألف ريال، كما وصل سعر نوعية من "الجذعات" في أحد المزادات إلى 32 ألف ريال ولكن صاحبها رفض بيعها.
وبدوره أشار ناصر سيف الكواري (منظم)، إلى أن المزاد يصب في مصلحة أهل "الحلال" من المواطنين ليتجنبوا الذهاب لمحتكري السوق من الجنسيات الأخرى، لافتًا إلى أن المزاد يعرض نوعيات مختلفة من الحلال المتداول في منطقة الخليج وهم ثلاثة أصناف، الشاة السورية والشاة العربية والمعزة العارضية.
وشدد على أن المزاد بدأ للجمهور بالمجان بهدف تجميع أصحاب الحلال في موقع واحد لعرض حلالهم ولكن كبار السن من مربي الحلال رفضوا المشاركة بعد أن لاحظوا التكاليف المرتفعة التي ينفقها المنظمون، وأصروا على ضرورة دفع مبلغ من المال للمساهمة في استمراره وإنجاحه ولسد جزء بسيط من التكاليف، حيث تم فرض مبلغ 50 ريالاً فقط على "التحريج" وهو مبلغ بسيط جاء بعد طلب أصحاب الحلال أنفسهم.
وقال: إنتاج حلال المزاين قليل في قطر ونتمنى من الجهة المسؤولة حثّ أصحاب الحلال على إنتاج السلالات النادرة وحتى السلالات الخاصة بالتربية، خاصة أن توفير الأعلاف بسعر مناسب سيساهم في زيادة الإنتاج، كما أن قيام الجهة المسؤولة بشراء الحلال المخصص للذبح ومنتجاته مثل الصوف والألبان من المواطن بسعر مناسب يساهم في طمأنة المربي ويساعده على الاهتمام بهذه الهواية.
بينما أكّد وليد ميرزا (مربي أغنام وصاحب عزبة في الوكرة) أن مزاد الخريب يعتبر المزاد الدائم الوحيد في الدولة رغم أن القائمين عليه هم مجموعة من الهواة، مشيرًا إلى أن إقامته بالمجان تهدف لدعم المربي القطري الذي كان يعاني من سماسرة السوق الذين يتعمدون خسف الأسعار على المربي بشكل يجعله لا يفكر بالإنتاج، مشيرًا إلى أنه حرص على الحضور للمزاد منذ أن تم افتتاحه في العام الماضي واستطاع بيع عدد من رؤوس الحلال بأسعارها الحقيقية.
وعن السبب في ضعف الإنتاج المحلي من الثروة الحيوانية أشار إلى أن السبب الرئيس يعود إلى ارتفاع أسعار "الجت" الذي يباع بسعر 50 ريالاً للمواطن الذي يحتاج إلى 4 قطع بسعر 200 ريال في اليوم لتغذية 200 رأس من الأغنام، كما أن صعوبة الحصول على المياه وارتفاع أسعارها سبب رئيس لقلة الإنتاج.
وأكّد خالد السويدي (مربي حلال وصاحب عزبة في سميسمة) أنه يشارك في المزاد للمرة الخامسة، مشيرًا إلى أن الفكرة رائعة وتدعم المربي القطري بالرغم من أن القائمين عليه هم مجموعة من المربين الذين لا يطمحون للحصول على عائد مادي من وراء هذا المزاد.
وأشار إلى أن المزاد ساعده في معرفة الأنواع المختلفة من الأغنام، كما أنه ساعده على عرض حلاله وشراء عدد من النوعيات التي لم يكن يستطيع الحصول عليها إلا من خلال هذا المزاد الذي يعتبر الملتقى الأهم لمربي الحلال في قطر.
وشدد على ضرورة اهتمام الجهات المسؤولة بمربي الأغنام وخصوصًا فئة الشباب الذين تركوا جميع ملذات الحياة للتوجه إلى هذه الهواية التي تأخذ من وقتهم الكثير، لافتًا إلى أن تسليط الضوء إعلاميًا على مثل هذه المزادات واهتمام الجهات المعنية بها سيساهم في تعريف الشباب على هذه الهواية ما يجعل الكثير منهم يفضلها على الكثير من الأمور غير المهمة بهدف ألا يضيع وقت فراغه في أمور لا فائدة منها.
وأكّد أن قلة الإنتاج في الثروة الحيوانية داخل قطر يعود إلى صعوبة استيراد الأغنام من الخارج الأمر الذي يجعل الكثير من مربي الحلال يقومون بمحاولات حثيثة للحفاظ على العدد المتوفر لديهم ومحاولة الإنتاج بأعداد كبيرة لا تؤتي ثمارها في الغالب لأنهم مضطرون لبيع جزء منها عندما تسنح لهم الفرصة لذلك، كما أن ارتفاع عدد الحلال عند المربي يزيد من التكلفة المادية عليه، فصاحب الـ100 رأس من الأغنام لا ينفق كصاحب الـ200 رأس، لأن الأخير بحاجة إلى مساحة أكبر في عزبته كما أنه يضطر لإنفاق مبالغ مرتفعة ثمنًا للمياه والوقود بالإضافة إلى الأعلاف.
وقال الشيخ سعود بن ثامر آل ثاني (صاحب شركة متخصصة بمجال الثروة الحيوانية): إن فكرة المزاد بدأت بسيطة ومن ثم تطورت لتصبح من أهم المزادات الشهرية التي تقام بالدولة، وأصبح المزاد معروفًا لدى معظم مربي الحلال.
وأضاف: وجودي في المزاد جاء بدعوة من المنظمين لعرض الآلات الخاصة بالشركة التي هي عبارة عن آلات ومكائن مخصصة للثروة الحيوانية أهمها آلة حلب الأغنام والأبقار. كما أنهم رفضوا الحصول على مقابل مادي ثمنًا للأرضية للتأكيد على أن المزاد أقيم على أساس غير ربحي.
وأشار إلى أن حضوره المزاد فتح المجال له للتعرف على حلال "المزاين" النادرة التي لم يكن مهتمًا بها قبل ذلك قائلاً: " مشاهدة السلالات النادرة من الحلال جعلتني أفكر مليًا في دخول هذا المجال، رغم أنني لست من المهتمين به، وهذا يدل على أن مثل هذه المهرجانات تساهم في تشجيع الشباب على الدخول لهذا المجال المشوق".
وأشار سعيد أحمد الكواري (متخصص في الثروة الحيوانية) إلى أنها الزيارة الأولى له لهذا المزاد، حيث لاحظ التنظيم الجيد من قبل المنظمين له مؤكدًا أهمية مثل هذه المزادات لتبادل الحلال وخصوصًا النوعيات النادرة مثل فحول الإنتاج والسلالات المطورة.
وأكّد أن مثل هذه المزادات تشجع المربي على زيادة الإنتاج وتجعل الثروة الحيوانية ليست للاستهلاك فقط ولكن للتربية والمفاضلة والدخول بها إلى "المزاين" المتنوعة سواء تلك التي تقام في قطر أو خارج قطر.
وأشار إلى أنه في هذا المجال منذ قرابة الـ 40 عامًا ولديه خبرة طويلة في السلالات النادرة، لافتًا إلى أن تطوير إنتاج الثروة الحيوانية في قطر بحاجة إلى دعم الجهات المسؤولة بداية من حرصها على زيادة حجم العزب للمواطنين في المجمعات ودعم جميع أنواع الأعلاف والمساهمة في تشجيع الشباب لدخول هذا المجال لأهميته من خلال منح القروض حتى يستطيع المواطن شراء الماشية وتربيتها بهدف الإنتاج، ما يعود عليه وعلى الدولة بفوائد كبيرة.
بينما أكّد خضر العنزي أن المزاد أظهر أن هناك الكثير من المهتمين بالثروة الحيوانية وأظهر وجود عدد كبير من المتنافسين الذين يتسابقون للحصول على النوعيات النادرة من الحلال، مشيرًا إلى أن المنظمين قاموا بجهود كبيرة لإنجاح هذا الملتقى الذي يعتبر الأهم بالنسبة لمربي الحلال القطريين على مستوى الدولة.
وأكّد زايد الشمري أن المزاد شجع المربي على التركيز على السلالات النادرة، لافتًا إلى أنه استطاع بيع عدد 4 تيوس فحول عمانية بمبلغ 4800 ريال، ولم يكن بإمكانه بيعها بهذا المبلغ لو كان قام بعرضها في السوق.
وأكّد حمد محمد القريصي أن المزاد أقيم بجهود شخصية ومع ذلك هناك إقبال كبير من قبل مربي الحلال من جميع المناطق والأماكن بالدولة وساهم في تعارفهم وعاد بفائدة كبيرة عليهم.
وأشار جمال التميمي إلى أن المزاد فتح الباب أمام منافسة عدد كبير من مربي الحلال للحصول على النوعيات النادرة من الأغنام، لافتًا إلى أن هناك اهتمامًا كبيرًا بتربية الأصناف الأصيلة والخاصة بالذبح.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
دلوعة قطر
المراقب العام


الدوله :
عدد المساهمات : 5338
تاريخ التسجيل : 01/10/2013

مُساهمةموضوع: رد: مواطن يشتري خروفًا بـ 26 ألف ريال   الأحد نوفمبر 03, 2013 10:23 am

مبروك لمن شرى

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سلوى حسن
الـمـديـر الـعـام
الـمـديـر الـعـام


الدوله :
عدد المساهمات : 7382
تاريخ التسجيل : 01/10/2013

مُساهمةموضوع: رد: مواطن يشتري خروفًا بـ 26 ألف ريال   الأحد نوفمبر 03, 2013 12:16 pm

ناس تحب كل شئ نادر  وتشتريه  ههههههههههههههه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sb-sbsb.montadalhilal.com
كش ملك
عضو مميز
عضو مميز


عدد المساهمات : 2402
تاريخ التسجيل : 01/10/2013

مُساهمةموضوع: رد: مواطن يشتري خروفًا بـ 26 ألف ريال   الأحد نوفمبر 03, 2013 4:36 pm

قمة الجهل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كنتم خير امة
مشرفة
مشرفة


عدد المساهمات : 2806
تاريخ التسجيل : 01/10/2013

مُساهمةموضوع: رد: مواطن يشتري خروفًا بـ 26 ألف ريال   الأحد نوفمبر 03, 2013 5:12 pm

الله يبارك للبايع والشاري

_________________




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ولد الشمال
عضو مميز
عضو مميز


عدد المساهمات : 2189
تاريخ التسجيل : 01/10/2013

مُساهمةموضوع: رد: مواطن يشتري خروفًا بـ 26 ألف ريال   الأحد نوفمبر 03, 2013 5:36 pm

يالله انك ترزقنا من فضلك 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مواطن يشتري خروفًا بـ 26 ألف ريال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات بلسم الروح :: ๑۩۞۩๑ المنتديات العامة ๑۩۞۩ :: ๛ ﰟ|¦[¯ الـقســــــم الـعــــــام ¯]¦|ﰟ ๛-
انتقل الى: