منتديات بلسم الروح
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، . كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل ويجب أن يكون التسجيل بإيميل حقيقي حتى تقوم بتفعيل عضويتك عن طريق رسالة تصل الى بريدك إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه .


قال تعالى{ مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ }
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

ادارة منتديات بلسم الروح .... ترحب بالزوار الكرام .... نسعد بتسجيلك زائرنا الكريم .... واعضاء اسرة منتديات بلسم الروح ترحب بالجميع .... هدفنا الفائدة والرقي .... كل الامنيات بقضاء اجمل الاوقات معنا ....


شاطر | 
 

 أمطار الخير تهطل بغزارة على البلاد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ولد الشمال
عضو مميز
عضو مميز


عدد المساهمات : 2189
تاريخ التسجيل : 01/10/2013

مُساهمةموضوع: أمطار الخير تهطل بغزارة على البلاد   الإثنين نوفمبر 18, 2013 9:15 am

كشفت عن ضعف البنية التحتية بالشوارع
أمطار الخير تهطل بغزارة على البلاد
تجمعات كبيرة للمياه واختناقات مرورية في أنحاء متفرقة
انتقادات لعدم الاستعداد المُسبق بصيانة وتنظيف المناهيل
تواصل جهود البلديات لسحب تجمعات مياه الأمطار
سيارات شفط المياه تواجدت بالشوارع الرئيسية لفك الاختناقات المرورية
تنسيق مستمر مع إدارتي الأرصاد والمرور للتدخل في الوقت المناسب
سحب 10 تناكر مياه من طريق مسيعيد - الوكرة - أبو هامور السريع
كتب - محمد حافظ :
هطلت أمطار الخير بغزارة أمس على مختلف أنحاء البلاد، ما تسبّب في غرق عدد كبير من الشوارع والأحياء السكنية بمعظم مناطق الدولة، حيث تواصل سقوط الأمطار منذ الساعات الأولى من صباح أمس وعلى مدار اليوم، ما تسبّب في تجمعات لمياه الأمطار وإحداث اختناقات مرورية بالمحاور والشوارع الرئيسية.. وكشفت الأمطار التي هطلت بكثافة على جميع أنحاء البلاد أمس عجز العديد من الشوارع الحديثة والمزودة بشبكات حديثة عن شفط مياه الأمطار حيت تجمّعت المياه بكثافة في تلك الشوارع ما ساهم في عرقلة حركة المرور.
وانتقد عدد من المواطنين تراكم تجمّعات المياه على الدوارات والشوارع الرئيسية ما أدى إلى ارتباك الحركة المرورية وعدم قدرة شبكات الصرف الحديثة بالشوارع الجديدة عن تصريف المياه وظهور تجمّعات مياه كبيرة في مختلف المناطق، بشكل أكبر من الشوارع القديمة التي امتصّت شبكات الصرف فيها المياه المتراكمة بسهولة. وقالوا إن العديد من الشوارع الغارقة شهدت أعمال تطوير مؤخرًا، وكان الكثيرون يعتقدونها مؤهلة لتصريف مياه الأمطار، لكنها خيّبت الآمال. وأعربوا عن استيائهم من أن تجمّعات مياه الأمطار بالشوارع تزيد من مخاطر وقوع حوادث مرورية، ما يتطلب سرعة التدخل من الجهات المعنية. كما انتقدوا عدم استعداد فرق الطوارئ مُسبقًا لهذه الأمطار من صيانة وتنظيف مناهيل تصريف مياه الأمطار بالشوارع.


يأتي هذا فيما تواصل فرق طوارئ الأمطار بجميع البلديات جهودها لسحب تجمعات مياه الأمطار التي هطلت على مختلف مناطق البلاد أمس، حيث استنفرت إدارات شؤون الخدمات آليات ومعدات شفط وسحب المياه من الشوارع والميادين والأنفاق، خاصة في الطرق الرئيسية، منعًا لحدوث أية اختناقات أو حوادث مرورية.. كما خصّصت وزارة البلدية والتخطيط العمراني عددًا من أرقام الهواتف "أرضي وجوال" في كل بلدية، من خلال غرف عمليات لاستقبال شكاوى وبلاغات الجمهور حول تجمعات مياه الأمطار في الطرقات والميادين .
ففي بلدية الدوحة، أكدت السيدة نوف عبد الرحمن المالكي مدير إدارة شؤون الخدمات بلجنة طوارئ الأمطار أن الاستعداد كان جيدًا لاستقبال الأمطار من خلال غرفة عمليات تم تشكيلها منذ بداية الموسم ما كان له تأثير إيجابي في التصدي بشكل جيد لأي تأثيرات من الممكن أن تنجم عن تساقط الأمطار، مثل تراكم المياه وتجمعها في الطرق الرئيسية والجسور ومداخل الأنفاق والدوارات وحتى المناطق الداخلية في الفرجان .
وأشارت إلى أن سيارات سحب المياه قامت مع بدء هطول الأمطار بالتوجه للأماكن التي من المحتمل أن يكون فيها تجمعات مياه وقامت بسحب تلك المياه أولاً بأول، علاوة على قيام وحدة الصرف الصحي بمتابعة حالة البالوعات والصيانة الفورية لها.
وقالت: تأثير الأمطار أمس كان محدودًا للغاية في أنحاء بلدية الدوحة نتيجة ضعف تساقط الأمطار، كما أن البلدية على أتم الاستعداد لمواجهة حالات الطوارئ من خلال الخط الساخن الذي خصّصته لتلقي بلاغات وشكاوى المواطنين علاوة على الخط الساخن والموقع الإلكتروني لوزارة البلدية.
كما أشارت إلى وجود تنسيق مع محطة الأرصاد الجوية باستمرار لتزويد لجنة طوارئ الأمطار بنشرات أسبوعية بحالة الجو وإمكانية هبوط أمطار من عدمه.. مضيفة: "وقد تم إخبارنا أنه من المحتمل أن يشهد هذا الأسبوع هطول أمطار، وقد اتخذنا كافة الاستعدادات لذلك"، كما ننسق مع إدارة المرور للتعامل مع أي طارئ وذلك من خلال العمل على توصيل السيارات إلى أماكن العمل بأسرع وقت وتوفير السيولة المرورية لها، وكذلك في حال احتياج الأمر إلى عمل تحويلة مرورية لحين الانتهاء من إزالة المياه في منطقة أو طريق معين.


وفي بلدية الوكرة، أكد السيد محمد أحمد الخاطر، مدير إدارة شؤون الخدمات، أن لجنة طوارئ الأمطار لم تتلق أمس سوى بلاغات محدودة عن بعض تجمعات المياه في الطرق الرئيسية والمناطق الداخلية وبالفعل تم التوجه إلى أماكن تلك البلاغات وسحب المياه المتجمّعة، وكانت المشكلة الأكبر على طريق مسيعيد - الوكرة - أبو هامور السريع من خلال وجود بعض تجمّعات المياه تسبّبت في إعاقة حركة المرور على الطريق، وبالفعل تم سحبها، ولم يتم سحب سوى 10 تناكر مياه فقط بسبب ضعف الأمطار.
كما كشف عن قيام لجنة طوارئ الأمطار ببلدية الوكرة بوضع حواجز ترابية أمس أمام عدد من "الأودية" تحسبًا لهطول أمطار بمستويات أعلى لتحول تلك الحواجز دون إغراق المناطق المحيطة بها بالمياه.
وأكد الخاطر أن اللجنة في حالة استعداد قصوى تحسبًا لسقوط الأمطار خلال الفترة القادمة بحيث يتم رفع المياه في أسرع وقت ممكن من خلال تخصيص 31 سيارة مجهّزة لشفط المياه، 12 منها تابعة للمكتب الوطني و7 لبلدية الوكرة و12 من عدة شركات خاصة تم استئجارها استعدادًا لموسم الأمطار، وستكون الأولوية للشوارع الرئيسية حفاظًا على أكبر قدر من السيولة المرورية طوال الوقت وخاصة الشوارع إلى كل من مسيعيد والدوحة علاوة على الشوارع المحيطة بالمدارس والمراكز والجهات الحكومية كما ستتم صيانة الدوارات بالمناطق المختلفة وتزويدها بمنهولات لتصريف المياه من خلالها حيث كثيرًا ما تكون الدوارات أكثر المناطق تجميعًا للمياه .
ومن ناحيته، أكد السيد منصور حسن النعيمي، مدير إدارة شؤون الخدمات ببلدية أم صلال ورئيس لجنة طوارئ الأمطار، أن تأثير الأمطار أمس كان متوسطًا، وكان متوسط مستوى المياه في الأماكن الغارقة بين 2 و3 بوصات وتم سحبها على الفور من خلال 50 سيارة تم توزيعها على كافة المناطق لضمان سرعة التحرّك لسحب المياه قبل أن ينجم عنها أي مشاكل قد تعيق المرور.
وأشار إلى أن لجنة طوارئ الأمطار قامت قبل فترة بعقد اجتماعات تحضيرية لوضع خطط مواجهة الأمطار بالتنسيق مع هيئة أشغال لصيانة بعض الطرق وتعديل أوضاع البعض الذي ظهرت فيه أخطاء فنيّه قد تتسبّب في تجمّع المياه عليها، بالإضافة إلى التنسيق مع إدارة المرور لمواجهة أي اختناقات مرورية وعمل تحويلات مرورية لتسهيل حركة السير وإتاحة الفرصة لسيارات السحب لممارسة أعمالها.
وفي بلدية الريان أشار السيد مقبل امضهور الشمري، مدير إدارة الخدمات ورئيس لجنة طوارئ الأمطار، إلى وجود تأثير محدود للأمطار أمس وقد رفعت اللجنة حالة الطوارئ القصوى لمواجهة أي بلاغات أو تأثيرات محتملة للأمطار، وقد كانت أمطار أمس مجرد بروفة لاحتمال سقوط أمطار بشكل أكثر غزارة خلال الفترة المقبلة.
وأشار إلى أن سحب المياه من الطرق ببلدية الريان وفي الغرافة والجميلية والشيحانية والكرعانة يتم أولاً بأول بدون أن يشعر المواطنون بأي تأثير للأمطار، علاوة على التعاون مع إدارة المرور لتسهيل عمل سيارات سحب الأمطار.
وقال الشمري: نحن مستعدون تمامًا لجميع الاحتمالات وقد استفدنا من خبرات الأعوام الماضية وخاصة العام الماضي وتم استكمال النواقص التي كنا نحتاجها للتعامل مع هذه الحالات الطارئة مثل توفير الآلات والخراطيم والملابس اللازمة للعمّال ولدينا خريطة كاملة بمناطق وأماكن تجمّع المياه منذ العام الماضي بعد أن أجرينا مسحًا كاملًا للمناطق التي شهدت أمطارًا غزيرة، كما ننسق مع البلديات الأخرى للتعاون في حال الضرورة فقد تكون بعض البلديات لا تشهد أمطارًا غزيرة ولا تحتاج إلى سيارات أو مساعدة لشفط المياه فتقوم هذه البلدية بتقديم الدعم اللازم للبلدية الأخرى التي تحتاج لمثل هذا الدعم.
وبدوره، قال السيد مبارك محمد الكواري، منسق لجنة طوارئ الأمطار بالخور والذخيرة: سيارت الطوارئ قامت بسحب كميات كبيرة من مياه الأمطار التي هطلت على مناطق المدينة وكانت تعيق الحركة أمام المنازل وفي الشوارع العامة، وقد تلقت اللجنة من خلال الخطوط الساخنة عدة بلاغات عن تجمعات في عدد من المناطق وتم توجيه سيارات فورًا لها علاوة على العمل على متابعة حركة السير على الطرق الرئيسية.
وأضاف: نحن على أهبة الاستعداد لمواجهة الأمطار ولدينا خبرة طويلة في هذا المجال حيث أصبحنا نعرف جيدًا مناطق تجمّع المياه في حال سقوط أمطار وقد تم تخصيص 19 سيارة مجهّزة لشفط المياه في أي وقت كما تم وضع ماكينات الشفط في حالة استعداد تام تحسبًا لحدوث سقوط أمطار.
وأضاف: قد نضطر إلى الاستعانة بالشركات الخاصة من خلال استئجار آليات وماكينات وسيارات مجهّزة للتعامل مع مثل هذه الحالات وستكون أولوية العمل خلال رفع المياه حال سقوط الأمطار للمدارس التي تشهد كثافة مرورية من قبل الطلاب وأولياء الأمور أثناء توصيل أبنائهم وكذلك المناطق التي بها مجمعات تجارية كبرى والمراكز الحكومية، كما سيتم العمل على طريق لفان بأكمله وصناعية الخور وكلاهما منطقتان كثيرًا ما تتراكم بهما المياه .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
قطر الندى
المشرف العام
المشرف العام


الدوله :
عدد المساهمات : 5994
تاريخ التسجيل : 01/10/2013

مُساهمةموضوع: رد: أمطار الخير تهطل بغزارة على البلاد   الإثنين نوفمبر 18, 2013 3:50 pm

الجو جميل

_________________



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سلوى حسن
الـمـديـر الـعـام
الـمـديـر الـعـام


الدوله :
عدد المساهمات : 7382
تاريخ التسجيل : 01/10/2013

مُساهمةموضوع: رد: أمطار الخير تهطل بغزارة على البلاد   الإثنين نوفمبر 18, 2013 4:23 pm

الحمدلله امطار خير عل الجميع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sb-sbsb.montadalhilal.com
..بنــ الدووووحـه ـت ..
عضو مميز
عضو مميز


الدوله :
عدد المساهمات : 3057
تاريخ التسجيل : 17/11/2013

مُساهمةموضوع: رد: أمطار الخير تهطل بغزارة على البلاد   الإثنين نوفمبر 18, 2013 4:42 pm

عساكم عل القوة وبارك الله في جهودكم

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
دلوعة قطر
المراقب العام


الدوله :
عدد المساهمات : 5338
تاريخ التسجيل : 01/10/2013

مُساهمةموضوع: رد: أمطار الخير تهطل بغزارة على البلاد   الإثنين نوفمبر 18, 2013 5:02 pm

كل الود لك

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العاشقة
VIP
VIP


الدوله :
عدد المساهمات : 2976
تاريخ التسجيل : 04/10/2013

مُساهمةموضوع: رد: أمطار الخير تهطل بغزارة على البلاد   الإثنين نوفمبر 18, 2013 5:13 pm

اللهم ثيبا نافعا غير ضار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أمطار الخير تهطل بغزارة على البلاد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات بلسم الروح :: ๑۩۞۩๑ المنتديات العامة ๑۩۞۩ :: ๛ ﰟ|¦[¯ الـقســــــم الـعــــــام ¯]¦|ﰟ ๛-
انتقل الى: