منتديات بلسم الروح
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، . كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل ويجب أن يكون التسجيل بإيميل حقيقي حتى تقوم بتفعيل عضويتك عن طريق رسالة تصل الى بريدك إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه .


قال تعالى{ مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ }
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

ادارة منتديات بلسم الروح .... ترحب بالزوار الكرام .... نسعد بتسجيلك زائرنا الكريم .... واعضاء اسرة منتديات بلسم الروح ترحب بالجميع .... هدفنا الفائدة والرقي .... كل الامنيات بقضاء اجمل الاوقات معنا ....


شاطر | 
 

 خبراء يحذرون من تجاهل الأمهات للاجتماعات المدرسية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زائرة
عضو مميز
عضو مميز


عدد المساهمات : 2187
تاريخ التسجيل : 08/12/2013

مُساهمةموضوع: خبراء يحذرون من تجاهل الأمهات للاجتماعات المدرسية   السبت ديسمبر 28, 2013 7:58 am

أكدوا أهميتها في دعم المستوى الأكاديمي للطلاب
خبراء يحذرون من تجاهل الأمهات للاجتماعات المدرسية
تأثير نفسي لغياب الأمهات على الطالب نتيجة الشعور بالتجاهل
مبررات الغياب مرفوضة .. والتواصل مع المدارس يعزز مستوى الأبناء
أمهات : إزالة الحاجز النفسي بين البيت والمدرسة أهم مكاسب الحضور


كتبت - سحر معن:

تغيّب الأمهات عن حضور الاجتماعات المدرسيّة التي تناقش المسيرة الدراسيّة للأبناء.. مشكلة يواجهها العديد من المدارس المستقلة، حيث يؤكّد الخبراء لـ  الراية  الأسبوعيّة أن إهمال الأمهات التواصل مع إدارات المدارس وحضور تلك الاجتماعات ينعكس على المستوى الدراسي للأبناء.

وأشاروا إلى أهمية حضور الاجتماع المدرسي وتأثيره على نفسيه الأبناء، كونه يلعب دورًا كبيرًا في إعطاء الأبناء الاهتمام ومعرفة مستواهم التعليمي، مُحذّرين من التأثير النفسي السلبي على الطالب نتيجة الشعور بتجاهل الأمهات لمتابعة مستواهم الدراسي، مقابل اهتمام أولياء أمور زملائه بحضور الاجتماعات المدرسيّة.

وأكّدوا أن كثيرًا من أولياء الأمور يتقاعسون عن متابعة المستوى الدراسي للأبناء، ويُفاجأون بتعثرهم أو رسوبهم في اختبارات نهاية العام؛ ما ينتج عنه فقدان حلقة هامّة من حلقات العملية التعليميّة وانعكاس ذلك على مستويات الطلاب وتحصيلهم..  الراية  الأسبوعيّة رصدت الظاهرة مع عدد من الأمهات والإخصائيات.



تحرص أم ناصر وهي أم لطفلين على مقاعد الدراسة، على حضور مجلس الأمهات في مدرسة أبنائها، ليتسنّى لها متابعة ومعرفة مستوى أبنائها الدراسي والتربوي.

وتقول : يُعتبر مجلس أولياء الأمور والمعلمين واحدًا من أهم الأمور التي تزيد صلة التعاون بين المعلمين والآباء، وتعرّف أولياء الأمور بمكانة المعلم ودوره الكبير، وطبيعة الأعمال التي يقدّمها، والتعاون على حل المشكلات، والتخلص من الصعوبات التي تواجه الطلاب، وتعمل مجالس الآباء والأمهات على زيادة مستوى الوعي التربوي لدى الأسرة، ومساعدتها على فهم نفسيّة الطالب وأساليب التربية، ومناقشة معوّقات العملية التعليميّة، والعمل على فهم متطلبات الطالب والمدرسة.

منيرة خالد تقول : أكره يوم اجتماع أولياء الأمور وما فيه من جلوس لمدّة طويلة أمام أشخاص ذوي طبائع مختلفة بانتظار سؤال أو استفسار، حيث أذكر أن والدتي لم تحضر لي سوى اجتماع واحد عندما كنت طالبة، وبالنسبة لي أفضل الجلوس في البيت والاستيقاظ في الوقت الذي أريده والخروج إلى الكوافيرة، كما أن والد أبنائي هو المسؤول عنهم، وأنا لا أتدخل في هذه الأمور، وأنا أعلم أبنائي الصراحة وهم يخبرونني بكل شيء وليس من الضروري أن أذهب وأسال عنهم.

وتقول أم خلود، وهي أم لثلاثة أطفال: إن أبناءها في مراحل دراسيّة مختلفة، وأعي تمامًا أهمية هذه المجالس، وما لها من دور في رفع الروح المعنويّة لدى الأبناء، لكنني أتخلف عن حضورها، ليس لإهمالي أو عدم اكتراثي، وإنما لكثرة الازدحام في تلك المجالس.

وتضيف: يتم طلب الأهالي في نفس اليوم للاجتماع، فلا نستطيع الحديث مع المعلمة في يسر وأريحيّة حول شؤون أبنائنا الدراسيّة، وسلوكياتهم داخل المدرسة، لكثرة الأهالي.

في المقابل تحرص مريم خليل، على إبلاغ والدتها بموعد عقد مجلس أولياء المدرسة، ليتسنّى لها تنظيم أوقاتهما استعدادًا للموعد.

وتقول: أستغرب أن زميلاتي في الصف لا يهتمّمن بهذه الاجتماعات ويمزّقن الدعوة بعد تسلمها من المدرسه مباشرة، ولماذا يتجاهل الأهل هذا الأمر ولا يسألون أبناءهم عن هذه الاجتماعات، لمعرفة أداء وتحصيل أبنائهم.

وتقول ريم الكواري : لديّ مشاغل كثيرة خاصة وقت الصباح ولا أستطيع أن أذهب للمدرسة لأسأل عن أطفالي، فأنا أعلم أن مستوى أبنائي التعليمي ممتاز، وأشعر بثقل في الذهاب إلى المدرسة، كما أيضًا ليس هناك تحفيزات من قِبل المدرسة بأن تكون هناك دعوة خاصة لحضور أمسية أو فعاليّة حتى يحسّ بأن المدرسة تهتمّ بهم ليس فقط في مشاكل ابنه أو بعض المطالب التي قد تعوّدوا عليها سنويًا.

بينما لبّى ولي أمر الطالب علي المهندي، دعوة إدارة مدرسة أبنائه الذين يدرسون في المرحلة الابتدائية، لحضور اجتماع لمجلس أولياء الأمور.

ويقول : حضر جميع الأهالي من أجل الاطلاع على مستوى أداء أبنائهم في المدرسة، ولمحاولة رفع مستوى تحصيلهم الدراسي، وقد قدّم المعلمون اقتراحات سهلة وعملية حتى يستطيع أولياء الأمور العمل بها، ومنها ما يرتبط بإزالة الحواجز النفسيّة والاجتماعيّة بين البيت والمدرسة.

وأشار يوسف الهيل قائلاً: يجب العناية في اختيار مكان الاجتماع في غرفة إدارة المدرسة أو في أي صالة بالمدرسة مع الأخذ في الاعتبار أن يكون المكان واسعًا يشرح الصدر، ويسمح للمجتمعين برؤية بعضهم البعض قدر المستطاع، كما أن من الأفضل أن يقوم مقرّر الاجتماع بإعداد محضر للاجتماع وما دار فيه والتوصيات وإتاحة الفرصة لكل المجتمعين للحديث عن كل ما يخصّ الاجتماع.

وتعتبر علياء السويدي الاجتماعات واللقاءات في الميدان التربوي من أهم روافد إثراء خبراتهم وتنمية قدراتهم وتطوير أدائهم، ولما كانت المدرسة هي محور الارتكاز في تحقيق أهداف التربية فإن تنظيم الاجتماعات بين منسوبيها يستوجب عناية خاصّة، وذلك من حسن الإعداد لها واختيار موضوعاتها وتحديد أهدافها واتخاذها وسيلة لتأصيل المفاهيم التربويّة التي تسعى لها المدرسة، وتوحيد المسار نحو تحقيقها، وتنمية مهارة العمل الجماعي بين القائمين على المدرسة بأعلى درجة من التناسق والتكامل.

وتقول عائشة حسين : لا يوجد مانع من استفسار ولي الأمر للاطمئنان بأن ابنه يسير على التوجيه الصحيح وأيضًا للتعرّف على مواطن الخلل في شخصية الطالب، وأضافت عائشة: أستنكر تصرّف الأهالي الذين لا يهتمّون بهذه الاجتماعات وما لها من أهمية في نفسية أبنائهم، كما أن بعض المدارس لا تُعطي أي أهمية ليوم لقاء أولياء الأمور، بل وتحرم أولياء الأمور من الاستفسار خلال الأسبوع إلا في ساعة معيّنة فإن انتهت فلا يحقّ له السؤال.

وتقول حصة عيسى : يجب توعية الأبناء بأهمية حضور آبائهم للمدرسة، وذلك بتخصيص أسبوع لكل طالب بأن يخبر أباه بأنه مطلوب باليوم المعيّن للنقاش في بعض الأمور المهمّة المتعلقة بتطوير الطالب ذهنيًا وفكريًا وراحته النفسيّة بالبيت، ويجب توعية الطلاب بالإذاعة المدرسيّة بأن إدارة المدرسة ستقوم كل أسبوع بلقاء مع أحد الآباء وتوفير الجو المناسب للأب والذي يجد فيها استحقاق مساعدة إدارة المدرسة والتعاون معه من داخل وخارج المدرسة.

وتؤكّد الإخضائية النفسية سوزان الحسيني في مدرسة الخور النموذجية للبنين أن مجالس أولياء الأمور تساعد الطالب في أن يثق بدور المدرسة في تعليمه، وتعزّز التواصل مع الأهل، بما يمنح أبناءهم الثقة اللازمة التي تحقق تقدّمهم الدراسي، ويعزّز العلاقة الطيّبة بين الطالب والمدرسة، ويشعره أنه جزء من هذه المدرسة.

وتقول : غياب الأهل عن هذه الاجتماعات يعود بأمور سلبية على أبنائهم مثل الانطواء والحزن، وشعورهم بعدم المساواة مثل أصدقائهم لذلك من واجب الأهل التواصل المستمرّ مع مجالس المدرسة، ليطلعوا على تطوّرات ومستجدّات العملية التربويّة، وليقفوا على نتائج أبنائهم أولاً بأول، وليستثمروا الحضور في هذه المجالس في توسيع دائرة التعارف مع أولياء أمور زملاء وأصدقاء أبنائهم، والتشاور معهم في ما يعود على الجميع من نفع مشترك، من أجل الارتقاء بالعملية التربويّة إلى أعلى المستويات.

وأكّدت الإخصائية الاجتماعية حصه الهيل في مدرسة الذخيرة النموذجية للبنين أن اهتمام الأهل بحضور مجالس الآباء، لا سيما الأمهات، يعكس مستوى الوعي الذي يتمتّع به الأهل، لمعرفة طبيعة البيئة التي يعيش فيها الطلبة، ومستواهم الدراسي والمادي والاجتماعي.

وأضافت : هناك تقصير من بعض الأهالي في حضور هذه المجالس، فلا نرى بعضهم طوال العام، ومع ذلك نحاول الاتصال بهم، أو إرسال ملاحظاتنا حول أداء أبنائهم على المفكرة المدرسيّة، ولكننا للأسف لا نجد استجابة منهم، على عكس باقي الأهالي الذين يحرصون على التواصل الدائم مع المدرس لمتابعة أداء أبنائهم الدراسي.

وتقول : يقع على المدرسة، من مديرها ومعلميها دور كبير في تشجيع الأهالي على حضور هذه المجالس، من دون المبالغة في توجيه الانتقاد أو اللوم فيما يتصل بوضع الطالب في المدرسة؛ مضيفة: إن الإفراط في النقد واللوم قد ينعكس سلبًا على الأهالي؛ ما يجعلهم يتهرّبون من السؤال عن أبنائهم، والحضور إلى المجالس.

وأكدت: أن تواصل أولياء الأمور مع المدرسة يساعد على توافر الفرص للحوار الموضوعي حول المسائل التي تخصّ مستقبل الأبناء، ويسهم أيضًا في حل المشاكل التي يُعاني منها التلاميذ سواء على مستوى البيت أو المدرسة وإيجاد الحلول المناسبة لها وإذا فقدت العلاقة أو الشراكة بين البيت والمدرسة لن ترى الثمرة المُثلى التي نطمح لها، حيث إن المدرسة الناجحة هي التي تزداد صلات أولياء الأمور بها ويزداد تعاونهم وتآزرهم.

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لمسة طفولة
المشرف العام
المشرف العام


الدوله :
عدد المساهمات : 3592
تاريخ التسجيل : 01/10/2013
العمر : 46

مُساهمةموضوع: رد: خبراء يحذرون من تجاهل الأمهات للاجتماعات المدرسية   السبت ديسمبر 28, 2013 10:30 am

مو تجاهل بالعكس اغلبهم موظفات ماعنده وقت

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كنتم خير امة
مشرفة
مشرفة


عدد المساهمات : 2806
تاريخ التسجيل : 01/10/2013

مُساهمةموضوع: رد: خبراء يحذرون من تجاهل الأمهات للاجتماعات المدرسية   السبت ديسمبر 28, 2013 12:53 pm

تسلمين بس صراحه حزنت من الموضوع

_________________




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
قطر الندى
المشرف العام
المشرف العام


الدوله :
عدد المساهمات : 5994
تاريخ التسجيل : 01/10/2013

مُساهمةموضوع: رد: خبراء يحذرون من تجاهل الأمهات للاجتماعات المدرسية   السبت ديسمبر 28, 2013 3:24 pm

ههههههههههه يجي يوم الخدامة تسال عن الابناء بدل الامهات

_________________



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
من السادة
عضو مشارك
عضو مشارك


عدد المساهمات : 1266
تاريخ التسجيل : 12/10/2013

مُساهمةموضوع: رد: خبراء يحذرون من تجاهل الأمهات للاجتماعات المدرسية   السبت ديسمبر 28, 2013 6:02 pm

أسئل الله أن يجعل الرحمة في قلب كل ام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ولد قطر
عضو مشارك
عضو مشارك


عدد المساهمات : 1339
تاريخ التسجيل : 01/10/2013

مُساهمةموضوع: رد: خبراء يحذرون من تجاهل الأمهات للاجتماعات المدرسية   السبت ديسمبر 28, 2013 6:14 pm

امهات اخر زمن ما عنده اهتمام الى اي شي يخص الطالب او طالبة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
خبراء يحذرون من تجاهل الأمهات للاجتماعات المدرسية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات بلسم الروح :: ๑۩۞۩๑ المنتديات العامة ๑۩۞۩ :: ๛ ﰟ|¦[¯ الـقســــــم الـعــــــام ¯]¦|ﰟ ๛-
انتقل الى: