منتديات بلسم الروح
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، . كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل ويجب أن يكون التسجيل بإيميل حقيقي حتى تقوم بتفعيل عضويتك عن طريق رسالة تصل الى بريدك إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه .


قال تعالى{ مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ }
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

ادارة منتديات بلسم الروح .... ترحب بالزوار الكرام .... نسعد بتسجيلك زائرنا الكريم .... واعضاء اسرة منتديات بلسم الروح ترحب بالجميع .... هدفنا الفائدة والرقي .... كل الامنيات بقضاء اجمل الاوقات معنا ....


شاطر | 
 

 وزير المالية يفتتح مؤتمر البورصات العالمي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
العاشقة
VIP
VIP


الدوله :
عدد المساهمات : 2976
تاريخ التسجيل : 04/10/2013

مُساهمةموضوع: وزير المالية يفتتح مؤتمر البورصات العالمي   الإثنين مارس 24, 2014 5:29 am

يعقد في قطر لأول مرة وQNB راعياً بلاتينياً
وزير المالية يفتتح مؤتمر البورصات العالمي


الدوحة ـ  الراية :يفتتح سعادة السيد علي شريف العمادي وزير المالية المؤتمر السنوي العالمي التاسع للبورصات غدا الثلاثاء.

إلى ذلك أعلن QNB رعايته البلاتينية للمؤتمر السنوي العالمي التاسع للبورصات، والذي تستضيفه بورصة قطر تحت الرعاية الكريمة لمعالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني، رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وذلك في الفترة من 24-26 مارس بفندق سانت ريجيز.

هذا وتؤكد رعاية QNB للحدث على دعمه لمثل هذه الفعاليات التي تحتضنها البلاد من خلال هذا المؤتمر الذي يعقد دورته التاسعة هذا العام لأول مرة في قطر التي تعد أول دولة في المنطقة تجري بها فعاليات هذا الحدث الأكثر أهمية وشهرة.

كما تأتي رعاية البنك لفعاليات هذا المؤتمر نظرا لما يحمله من أهمية كبيرة للمؤسسات ذات الصلة وكونه يعد أكبر تجمع للمعنيين بمجتمع البورصات من رؤساء لمجالس الإدارات والرؤساء التنفيذيين في مختلف بقاع الأرض، كما يعتبر منبرا للنقاش بين رؤساء البورصات وكبار متخذي القرار وشركائهم على مستوى العالم.

يذكر أن سعادة السيد علي شريف العمادي وزير المالية سيوجه كلمة يفتتح بها فعاليات المؤتمر الذي يضم اكثر من 300 من الرؤساء التنفيذيين ورؤساء الإدارات التكنولوجية، بالإضافة إلى ممثلين عن شركات الوساطة ومسؤولين في هيئات رقابية ومزودي تكنولوجيا المعلومات وكبار مديري المحافظ الاستثمارية وممثلين عن شركات تزويد المعلومات من أكثر من 60 دولة، يشاركون خلاله في جلسات وورش عمل تركزعلى أحدث أساليب العمل والتقنيات الحديثة في بورصات أوروبا والشرق الأوسط وأميركا وآسيا وأفريقيا.

وتأتي مشاركة QNB كراع بلاتيني فضلا عن حضور كبار مسؤوليه، الى تحقيق أهداف المؤتمر، والتي ترتكز على توفير منصة يمكن للمديرين التنفيذيين والخبراء من خلالها تبادل الآراء والخبرات والمعرفة سعيا إلى تمكين البورصات العالمية من الأدوات التي يحتاجون إليها لاتخاذ قراراتهم الاستراتيجية والتكنولوجية المناسبة لعام 2014 والأعوام القادمة.

ويعد المؤتمر العالمي للبورصات الذي يعقد دورته التاسعة لهذا العام في دولة قطر، وهي أول دولة في المنطقة يعقد فيها، الحدث الأكثر أهمية وشهرة من نوعه من حيث إنه يشكل أهم منبر للنقاش بين كبار رؤساء ومديري البورصات وشركائهم على مستوى العالم، ويعد أكبر تجمع للمعنيين بمجتمع البورصات من رؤساء لمجالس الإدارات ورؤساء تنفيذيين في مختلف بقاع الأرض.

ويجمع هذا المؤتمر الذي سيفتتح بكلمة لسعادة علي شريف العمادي أكثر من 300 من الرؤساء التنفيذيين ورؤساء الإدارات التكنولوجية يمثلون أكثر من 60 دولة، وستعقد خلاله جلسات عمل يتم التركيز خلالها على عمل وتقنيات البورصات في أوروبا والشرق الأوسط وأميركا وآسيا وإفريقيا.

ويتحدث في المؤتمر كل من راشد بن علي المنصوري الرئيس التنفيذي لبورصة قطر، وأوسكار أونيما الرئيس التنفيذي للبورصة النيجيرية، ودييجو ايستيفيز المدير التنفيذي لشركة ميركادو أبييرتو إليكترونيكو، وكيرسي تافاديا رئيس إدارة المعلومات في بي إس إي، والبان شيرون الرئيس التنفيذي لبورصة زيمبابوي، وسونيل بينيمادو الرئيس التنفيذي لبورصة موريشيوس، وأحمد عويضة الرئيس التنفيذي لبورصة فلسطين.

ويؤكد منظمو المؤتمر الهام على التزامهم المستمر بتحقيق أكبر تجمع للمعنيين بهذه الصناعة هنا في الدوحة، بهدف توفير منصة يمكن للمديرين التنفيذيين والخبراء من خلالها تبادل الآراء والخبرات والمعرفة في ما بينهم سعيا نحو تمكين البورصات العالمية من الأدوات التي يحتاجون إليها لاتخاذ قراراتهم الاستراتيجية والتكنولوجية المناسبة للعام 2014 وما بعده.

ويحضر المؤتمر ممثلون عن شركات الوساطة ومسؤولون في هيئات رقابية ومزودو تكنولوجيا المعلومات وكبار مديري المحافظ الاستثمارية وممثلون عن شركات تزويد المعلومات.

ويذكر انه تم تأسيس بنك قطر الوطني (مجموعة QNB) في عام 1964 كأول بنك تجاري قطري، يتقاسم ملكيته جهاز قطر للاستثمار بنسبة %50 والقطاع الخاص بنسبة الـ %50 الباقية.

تواصل مجموعة QNB تحقيق معدلات نمو قوية حيث أصبحت أكبر مؤسسة مالية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والبنك الرائد في الدولة باستحواذه على نسبة تتجاوز %45 من إجمالي موجودات القطاع المصرفي المحلي.

حصلت مجموعة QNB على الترتيب الأول في قائمة مجلة "أسواق بلومبرغ"، وهي المجلة الرائدة في مجال أخبار الاقتصاد والمال، لأقوى البنوك في العالم لعام 2012. وتضم القائمة 78 بنكاً من بين أكبر وأشهر البنوك حول العالم، حيث كانت مجموعة QNB المؤسسة المالية الوحيدة من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في هذه القائمة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
قطر الندى
المشرف العام
المشرف العام


الدوله :
عدد المساهمات : 5994
تاريخ التسجيل : 01/10/2013

مُساهمةموضوع: رد: وزير المالية يفتتح مؤتمر البورصات العالمي   الإثنين مارس 24, 2014 5:33 am

ربي يجـــــآآآزيكـــ الف خيررر ..
ع طررحكــــ.. نــأأأأييييسسس^_^

_________________



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
دلوعة قطر
المراقب العام


الدوله :
عدد المساهمات : 5338
تاريخ التسجيل : 01/10/2013

مُساهمةموضوع: رد: وزير المالية يفتتح مؤتمر البورصات العالمي   الإثنين مارس 24, 2014 7:11 am

بالتووووفيق للكل يارب

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لمسة طفولة
المشرف العام
المشرف العام


الدوله :
عدد المساهمات : 3592
تاريخ التسجيل : 01/10/2013
العمر : 46

مُساهمةموضوع: رد: وزير المالية يفتتح مؤتمر البورصات العالمي   الإثنين مارس 24, 2014 11:50 am

شكرا لك عزيزتي
موضوع مهم

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائرة
عضو مميز
عضو مميز


عدد المساهمات : 2187
تاريخ التسجيل : 08/12/2013

مُساهمةموضوع: رد: وزير المالية يفتتح مؤتمر البورصات العالمي   الإثنين مارس 24, 2014 2:08 pm

الله يقويكم

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مشاعر مزهلة
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 493
تاريخ التسجيل : 12/02/2014

مُساهمةموضوع: رد: وزير المالية يفتتح مؤتمر البورصات العالمي   الإثنين مارس 24, 2014 2:26 pm

الله يكتب الخير...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو الفقراء
عضو مشارك
عضو مشارك


عدد المساهمات : 1426
تاريخ التسجيل : 08/11/2013

مُساهمةموضوع: رد: وزير المالية يفتتح مؤتمر البورصات العالمي   الثلاثاء مارس 25, 2014 4:13 pm

وزير المالية يفتتح المؤتمر العالمي التاسع للبورصات

منذ 19 دقيقة




علي شريف العمادي وزير المالية
الدوحة - قنا
تحت رعاية معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني، رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، افتتح سعادة السيد علي شريف العمادي وزير المالية صباح اليوم الثلاثاء، المؤتمر العالمي التاسع للبورصات الذي يعقد بالدوحة على مدى يومين.
وتتطرق ورشات عمل المؤتمر إلى عدة مواضيع مثل زيادة العائدات من خلال السماح للمشاركين في السوق بشراء الخدمات التكنولوجية وخدمات التداول وما بعد التداول وتنويع مصادر الدخل في عام 2014 وما بعدها والعولمة وزيادة عائدات البورصات والتكنولوجيات الحديثة في مجال عمل البورصات.
ويجمع المؤتمر أكثر من 300 من الرؤساء التنفيذيين ورؤساء الإدارات التكنولوجية يمثلون أكثر من 60 دولة، وستعقد خلاله جلسات عمل يتم التركيز خلالها على عمل وتقنيات البورصات في أوروبا والشرق الأوسط وأمريكا وآسيا وإفريقيا.
ويهدف المؤتمر إلى توفير منصة يمكن للمديرين التنفيذيين والخبراء من خلالها تبادل الآراء والخبرات والمعرفة سعيا إلى تمكين البورصات العالمية من الأدوات التي يحتاجون إليها لاتخاذ قراراتهم الاستراتيجية والتكنولوجية المناسبة للعام 2014 وما بعده.
ويحضر المؤتمر ممثلون عن شركات الوساطة ومسؤولون في هيئات رقابية ومزودو تكنولوجيا المعلومات وكبار مديري المحافظ الاستثمارية وممثلون عن شركات تزويد المعلومات.
يذكر أن المؤتمر العالمي للبورصات الذي يعقد لأول مرة في المنطقة، يعد الحدث الأكثر أهمية وشهرة من نوعه من حيث إنه يشكل أهم منبر للنقاش بين كبار رؤساء ومديري البورصات وشركائهم على مستوى العالم، ويعد أكبر تجمع للمعنيين بمجتمع البورصات من رؤساء مجالس الإدارات ورؤساء تنفيذيين في مختلف أصقاع الأرض.
وقد تأسست سوق الدوحة للأوراق المالية عام 1995، وبدأت رسمياً عملياتها في مايو 1997. ومن ذلك الوقت، تطورت لتصبح واحدة من أهم أسواق الأسهم في المنطقة، وعلى مدار عامين متتاليين (2010 ، 2011) كانت بورصة قطر أفضل البورصات أداءً في المنطقة.
وفي يونيو 2009، أُعيدت تسمية سوق الدوحة للأوراق المالية لتأخذ اسم بورصة قطر التي تضم حالياً 43 شركة مدرجة وحجم رسملتها السوقية حوالي 457 مليار ريال قطري (127 مليار دولار أمريكي).
ويتمحور الهدف الأساسي للبورصة في دعم الاقتصاد القطري من خلال تزويد المستثمرين بمنصة يقومون من خلالها بعمليات التداول بنزاهة وكفاءة. كما تقوم البورصة بتمكين جمهور المستثمرين من الحصول على بيانات السوق والتداول وضمان افصاح الشركات المدرجة عن بياناتها بشكل سليم حول التداول. وتخضع بورصة قطر لإشراف هيئة قطر للأسواق المالية بصفتها هيئة رقابية تشرف على نشاطات البورصة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احساس فيصل
عضو مشارك
عضو مشارك


عدد المساهمات : 970
تاريخ التسجيل : 08/12/2013

مُساهمةموضوع: رد: وزير المالية يفتتح مؤتمر البورصات العالمي   الأربعاء مارس 26, 2014 5:59 am


خلال افتتاحه للمؤتمر العالمي للبورصات.. وزير المالية:
الموازنة الجديدة تعزز الإنفاق على مشاريع البنية التحتية
زيادة مخصصات قطاعي التعليم والصحة
مخصصات ضخمة لمشاريع كأس العالم
إشراف المصرف المركزي على الأسواق المالية يعزز الاستقرار المالي
6 % نمو متوقع للناتج المحلي و10% للقطاع الخاص
وفرنا العديد من الفرص الاستثمارية للمستثمرين المحليين والدوليين

الدوحة - طوخي دوام:

افتتح سعادة السيد علي شريف العمادي وزير المالية صباح أمس المؤتمر العالمي التاسع للبورصات الذي يعقد بالدوحة على مدى يومين. تحت رعاية معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني، رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية.

واستعرض سعادته الملامح الرئيسية لموازنة دولة قطر للعام 2014- 2015، مؤكدًا أنها ستعزز الإنفاق على مشاريع البنية التحتية والنقل وزيادة مخصصات قطاعي التعليم والصحة مع البدء الفعلي لمشاريع كأس العالم حيث تم رصد مخصصات ضخمة لهذا الغرض في الموازنة.

وأكد سعادة وزير المالية في كلمة له خلال افتتاحه المؤتمر العالمي التاسع للبورصات بالدوحة، أن الاقتصاد القطري شهد العديد من التطورات المهمة والتي تمثلت بصورة رئيسية في زيادة مساهمة القطاعات غير النفطية في النمو الاقتصادي للدولة نتيجة السياسات والاستراتيجيات التي طبقتها الحكومة والتي ارتكزت بصورة أساسية على تطوير مساهمة القطاع الخاص وتعزيز دوره في التنمية الاقتصادية.

وأضاف أن دولة قطر تبرز كواحدة من الدول التي تنعم بأحد أفضل الاقتصادات في العالم .. وتشير التقديرات إلى نمو الناتج المحلي الإجمالي بنحو 6.5% لعام 2013 مع توقعات بارتفاع معدل النمو في الناتج المحلى الإجمالي خلال عام 2014 لنسبة تصل إلى حوالي %6 بالإضافة إلى زيادة نسبة نمو القطاع الخاص لتبلغ أكثر من 10%.

وشدّد على دعم دولة قطر للفرص الاستثمارية باعتبارها ذات اقتصاد قوي وراسخ ومفتوح تسعى لأن تصبح محور الأعمال في المنطقة، مؤكدًا أن السياسات الاقتصادية المتبعة تؤهل الدولة ومؤسساتها للقيام بدور كبير في التكيف مع المتغيرات العالمية.

وقال: إنه من هذا المنطلق تنبع أهمية البورصات من حيث الدور الذي يمكن أن تؤديه في عملية النمو الاقتصادي إذ يتمثل هذا الدور في تنويع الاقتصاد وتكوين رأس المال ودعم أعمال الشركات، مضيفًا أنه على هذا الأساس يأتي دور الحكومة لتسهم في ضمان وجود بيئة تنظيمية قانونية وهيكلية مناسبة وتبني السياسات القادرة على توفير بيئة ملائمة للقطاع الخاص ومشجّعة على الاستثمار.

وذكر أن بورصة قطر شهدت تطورات عديدة ساهمت في تعزيز دورها كمركز مالي إقليمي قوي خصوصًا بعد ترقيتها للأسواق الناشئة تبعًا لمؤشر مورغان ستانلي، معتبرًا أن القانون الصادر عام 2012 بإعطاء مصرف قطر المركزي السلطة العليا في الإشراف على جميع الخدمات والأسواق المالية خطوة مهمة في تعزيز الاستقرار المالي.

ودعا رؤساء البورصات المشاركة في أعمال المؤتمر للتعاون والشراكة فيما بينها باعتبار أن تبادل الخبرات والأفكار أصبح ضرورة حتمية لمواجهة التحديات التي تواجه العالم اليوم.

علاقات إستراتيجية

ومن جانبه رحّب السيد راشد بن علي المنصوري، الرئيس التنفيذي لبورصة قطر في كلمة ألقاها خلال المؤتمر بالسادة الضيوف المشاركين واصفًا المؤتمر بأنه يُعد واحدًا من المؤتمرات المهمة والمميزة على مستوى العالم ومن أكثرها شهرة لمجتمع البورصات والأسواق المالية لكونه يجمع هذه النخبة الكبيرة من الرؤساء التنفيذيين ومديري التداول وغيرهم من المديرين والمسؤولين الذين يمثلون مختلف البورصات وأسواق المال في كافة أرجاء العالم.

وقال السيد المنصوري: إن بورصة قطر تأمل بأن يُساهم هذا المؤتمر في توفير منتدى للمشاركين من ضيوفنا الكرام يتيح لهم الالتقاء والنقاش وبناء علاقات إستراتيجية متينة ويساعد على تزويد البورصات بالأدوات التي تحتاجها لاتخاذ قرارات إستراتيجية تحقق لها النمو والربحية.

إستراتيجية طموحة

وأضاف: "إننا جميعًا نتشارك الأمل بالنمو والتقدّم وليكون المؤتمر فرصة لكم للاطلاع على النتائج الإيجابية للجهود الحثيثة التي قامت بها البورصة القطرية من أجل الوصول إلى مستوى متقدّم بين أسواق المنطقة والعالم والتي أثمرت عن تحقيق العديد من الإنجازات على الرغم من الاضطرابات السياسية والاقتصادية التي شهدها العالم والمنطقة العربية. وقد تنوعت تلك الإنجازات سواء على المستوى التشريعي والتقني أو في مجال الإفصاح ونشر المعلومات وفي مجال التوعية ونشر ثقافة الاستثمار وتنويع الأدوات الاستثمارية".

وقال: "إن بورصة قطر قد تمكنت على مدى سنوات قليلة من تنفيذ خطة إستراتيجية طموحة أحدثت تغييرات على بنيتها الأساسية، محققة بذلك الغرض المتمثل في تحويلها من بورصة محلية إقليمية إلى بورصة عالمية تتمتع بكل ما تمتاز به أكبر البورصات في العالم من أنظمة متقدمة وقوانين ولوائح تعزّز الشفافية وتوفر الأدوات الاستثمارية الملائمة للمستثمرين في العالم بمختلف فئاتهم".

خدمة للمستثمرين

وأكد السيد المنصوري أن بورصة قطر تميزت بأنظمتها المتقدمة وبالشفافية التي تميز عملها خدمة للمستثمرين الراغبين في ضمان وجود استثمار آمن. كما تميزت بورصة قطر بكونها المكان الأمثل للاستثمار في أنشطة مختلفة ومن موقع واحد حيث تنتمي الشركات المدرجة إلى قطاعات متعدّدة، وتلك الشركات تعد من كبريات الشركات ليس على مستوى قطر فحسب بل على مستوى المنطقة أيضًا.

وأشار المنصوري إلى أن البورصة القطرية شهدت تطورًا كبيرًا منذ تأسيسها، وهي الآن مؤسسة وطنية راسخة توفر العديد من الفرص الاستثمارية للمستثمرين المحليين والدوليين على اعتبار أنها حلقة الوصل ما بين الشركات والمستثمرين الأفراد الذين يُدركون أن البورصة هي ادخار واستثمار في الوقت نفسه.

وأضاف السيد المنصوري قائل:اً إنه انطلاقًا من هذا الدور المحوري، قامت بورصة قطر بإدخال العديد من الآليات لتسهيل عمل المستثمرين بما في ذلك آلية التسليم مقابل الدفع وآلية تزويد السيولة علاوة على إدراج أدوات استثمارية جديدة كالسندات والمساعدة في الترخيص لعدد من البنوك للعمل أمناء للحفظ في البورصة القطرية، هذا بالإضافة إلى ابتكار عدد من المؤشرات الجديدة وإنشاء سوق للشركات الناشئة لتمكين الشركات الصغيرة والمتوسطة من التحول إلى شركات مساهمة عامة وإدراج أسهمها للتداول في تلك السوق.

توفير الشروط المناسبة

وقال: إن بورصة قطر واصلت سعيها لتوفير الشروط والظروف الملائمة لجذب تلك الاستثمارات إلى السوق المحلية، وذلك من خلال تحسين السيولة وتوسيع قاعدة العضوية وزيادة عدد أمناء الحفظ، وتطوير إجراءات الإدراج وتنويع المنتجات، بالإضافة الى تحسين التطبيقات الخاصّة بالإفصاح والشفافية.

وأشار السيد المنصوري إلى رفع تصنيف السوق القطرية لدى مؤسستي MSCI وستاندرد أند بورز من سوق مبتدئة إلى سوق ناشئة بمثابة اعتراف من المؤسسات المالية ومؤسسات الاستثمار العالمية بالخطوات الإيجابية التي حققتها بورصة قطر على مدى الأعوام الماضية فيما يتعلق بتطوير البنية التحتية للسوق وتنفيذ عدد من المشاريع والمبادرات المهمة التي لقيت ترحيبًا من جانب المؤسسات الاستثمارية الدولية وخصوصًا فيما يتعلق بدرجة انفتاح السوق على الاستثمارات الأجنبية، بالإضافة إلى وجود إطار عمل يتميز بالجودة التشغيلية بما يتواءم مع أفضل المعايير والممارسات الدولية. وإن من شأن رفع تصنيف السوق القطرية أن يساهم في تعزيز ثقة المستثمرين ويزيد من ضخ السيولة القادمة من المحافظ الأجنبية ويُعزّزها وينشط حركة التداول.

وتوجّه السيد المنصوري في الختام بالشكر إلى معالي الشيخ عبد الله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس الوزراء وزير الداخلية على رعايته الكريمة للمؤتمر، كما توجّه بالشكر إلى منظمي المؤتمر وإلى جميع أولئك الذين ساعدوا على إنجاحه من رعاة ومشاركين وداعمين.

ورشات عمل

هذا، وتتطرّق ورشات عمل المؤتمر التي تعقد على مدى يومين إلى عدة مواضيع مثل زيادة العائدات من خلال السماح للمشاركين في السوق بشراء الخدمات التكنولوجية وخدمات التداول وما بعد التداول وتنويع مصادر الدخل في عام 2014 وما بعدها والعولمة وزيادة عائدات البورصات والتكنولوجيات الحديثة في مجال عمل البورصات.

ويجمع المؤتمر أكثر من 300 من الرؤساء التنفيذيين ورؤساء الإدارات التكنولوجية يمثلون أكثر من 60 دولة، وستعقد خلاله جلسات عمل يتم التركيز خلالها على عمل وتقنيات البورصات في أوروبا والشرق الأوسط وأمريكا وآسيا وإفريقيا.

ويهدف المؤتمر إلى توفير منصة يمكن للمديرين التنفيذيين والخبراء من خلالها تبادل الآراء والخبرات والمعرفة سعيًا إلى تمكين البورصات العالمية من الأدوات التي يحتاجون إليها لاتخاذ قراراتهم الإستراتيجية والتكنولوجية المناسبة للعام 2014 وما بعده.

ويحضر المؤتمر ممثلون عن شركات الوساطة ومسؤولون في هيئات رقابية ومزودو تكنولوجيا المعلومات وكبار مديري المحافظ الاستثمارية وممثلون عن شركات تزويد المعلومات.

يذكر أن المؤتمر العالمي للبورصات الذي يعقد لأول مرة في المنطقة، يُعد الحدث الأكثر أهمية وشهرة من نوعه من حيث إنه يشكل أهم منبر للنقاش بين كبار رؤساء ومديري البورصات وشركائهم على مستوى العالم، ويعد أكبر تجمع للمعنيين بمجتمع البورصات من رؤساء مجالس الإدارات ورؤساء تنفيذيين في مختلف أصقاع الأرض.



وزير المالية: نركز على زيادة مساهمة القطاع الخاص في البورصة

أكد سعادة السيد علي شريف العمادي وزير المالية القطري أن الميزانية الجديدة للدولة سيتم الإعلان عن تفاصيلها في موعدها المعروف وهو قبل الأول من شهر أبريل المقبل. جاء ذلك في تصريحات أدلى بها سعادة الوزير عقب إلقائه كلمة الافتتاح صباح أمس في افتتاح النسخة التاسعة من المؤتمر العالمي للبورصات.

وأضاف سعادة الوزير أن هذا المؤتمر يقام للمرة الأولى في المنطقة ويشارك فيه عدد كبير من الخبراء وصل إلى 350 شخصية مصرفية ومهنية متخصّصة في البورصات من أكثر من 50 دولة في العالم وليس في المنطقة الخليجية والعربية فقط . مشيرًا إلى أنه للمرة الأولى يتم استضافة مؤتمر بهذا الحجم في المنطقة الخليجية والعربية لذلك فهو مهم جدًا لدولة قطر والمنطقة العربية خاصة أن المشاركة الكبيرة تعتبر دليلاً وأضحًا على أهمية المؤتمر".

ونوه سعادته إلى أنه خلال يومي المؤتمر ستكون هناك عدة جلسات متخصّصة لمناقشة أهم التطورات في المنطقة من الناحية الاقتصادية والمالية وتأثيراتها على عمل البورصات المالية خاصة أن عمل البورصات يعتبر مؤثرًا جدًا على الاقتصاد المحلي والعالمي.

وتابع سعادة وزير المالية قائلاً: "إنه تم تصنيف بورصة قطر العام الماضي كإحدى البورصات للأسواق الناشئة، مشيرًا إلى أن هذا التصنيف مهم جدًا حيث يحصل عليه عدد قليل جدًا في المنطقة وبالتالي فإن المحافظة على هذا المركز وأيضًا زيادة مساهمة القطاع الخاص في نشاط البورصة يعتبر أحد العوامل المهمة التي نركز عليها خلال المرحلة المقبلة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائرة
عضو مميز
عضو مميز


عدد المساهمات : 2187
تاريخ التسجيل : 08/12/2013

مُساهمةموضوع: رد: وزير المالية يفتتح مؤتمر البورصات العالمي   الأربعاء مارس 26, 2014 7:21 pm

إختتام أعمال المؤتمر العالمي للبورصات 2014 بالدوحة
منذ 8 دقائق
 
الشيخ فهد بن فيصل آل ثاني
الدوحة - قنا
إختتمت اليوم بالدوحة فعاليات المؤتمر العالمي للبورصات الذي عقد تحت رعاية معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، واستمر يومين بحضور أكثر من 300 مدير ومسؤول من مختلف أسواق رأس المال حول العالم يمثلون نحو 50 دولة.
وقد ألقى سعادة الشيخ فهد بن فيصل آل ثاني نائب محافظ مصرف قطر المركزي، ونائب رئيس مجلس إدارة هيئة قطر للأسواق المالية، كلمة في إفتتاح جلسات اليوم تحدث فيها عن إستراتيجية الهيئات الرقابية والإشرافية على قطاع الخدمات والأسواق المالية في الدولة.
وذكر أنها تهدف إلى إيجاد إطار تنظيمي مالي قوي وفعال يدعم الازدهار الإقتصادي والإستقرار المالي الذي تشهده دولة قطر، وإلى تأسيس بنية تحتية قوية تمثل الأرضية التي تقف عليها صناعة الخدمات المالية بما يتماشى مع أفضل المعايير والممارسات الدولية.
وقال سعادته :" إنه على الرغم من أن إطلاق تلك الاستراتيجية قد تم في ديسمبر 2013، فإن مصرف قطر المركزي بدأ العمل في اتخاذ الخطوات فعليا منذ العام 2011 ، وذلك تماشيا مع استراتيجية قطر للتنمية الوطنية 2011 – 2016".
وأشار إلى قيام المصرف المركزي بالتنسيق مع بورصة قطر بتأسيس شركة قطر للإيداع المركزي للأوراق المالية لتتولى كافة الأعمال والمهام التي كانت تقوم بها إدارة التسجيل المركزي بالبورصة سابقاً.
هيئة الأسواق المالية تبذل جهودًا كبيرة لتحويل البورصة إلى مركز إقليمي للخدمات المالية
الإشراف والرقابة على الأسواق
وأضاف سعادة نائب محافظ مصرف قطر المركزي "إن القانون رقم (Cool لسنة 2012 بشأن هيئة قطر للأسواق المالية منح الهيئة اختصاصات ومسؤوليات أوسع في الإشراف والرقابة على الأسواق المالية في الدولة استناداً إلى أربع ركائز تمثلت في حماية المستثمرين ووجود أسواق مالية منصفة وفعالة، وتحقيق الشفافية والمهنية والفعالية، ومنع المعلومات المضللة والسلوك السلبي الذي يؤثر على المنتجات والخدمات المالية".
وأكد سعادته أن الهيئة بذلت جهوداً مقدرة في سبيل تحويل سوق الأوراق المالية القطري إلى مركز إقليمي للأنشطة والخدمات المالية، حيث نجحت في نيل العضوية الكاملة في منظمة هيئات الأوراق المالية العالمية IOSCO.
كما تم رفع تصنيف الأسواق المالية القطرية إلى مستوى الأسواق الناشئة ارتقاءً من مستوى الأسواق المبتدئة، وحصول بورصة قطر على عضوية اتحاد البورصات العالمية الأمر الذي يشير بوضوح إلى الاعتراف بسلامة البنية الأساسية لسوق الأوراق المالية القطري من حيث التنظيم والتشريع والرقابة.
مواضيع ودراسات المؤتمر
وقد اشتملت فعاليات المؤتمر اليوم على إلقاء عدة كلمات من بينها كلمة للدكتور كريستيان كاتز رئيس اتحاد البورصات الأوروبية تحدث فيها عن هيكلة السوق الأوروبية، ودراسة قدمها السيد لودويك سوبوليوسكي الرئيس التنفيذي لبورصة بوخارست تناولت السمات العامة لسوق المال في رومانيا ، وكلمة ألقاها السيد جليل طريف الأمين العام لاتحاد هيئات أسواق المال العربية حول الهياكل التنظيمية لأسواق المال العربية، الإنجازات والتحديات المستقبلية، بينما عقدت عدة ورشات عمل تعلقت بمسائل تكنولوجية واستشارية وتنظيمية.
الهيئات الرقابية توفر إطارًا تنظيميًا ماليًا قويًا يدعم الازدهار الاقتصادي
وكانت فعاليات يوم أمس قد اشتملت على عدة كلمات ودراسات وورشات عمل مثل: الفائدة المضافة لرفع تصنيف MSCI، وتطرقت إلى مواضيع ذات علاقة بالسيولة وتطوير الإستراتيجيات بما يسمح بتطور البورصات ويحقق أهدافها، وكذلك دور البورصات في تطوير مدخلات ومخرجات الاقتصاد الكلي في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.
كما ناقشت الحلقات النقاشية موضوعات مختلفة مثل: زيادة العائدات من خلال السماح للمشاركين في السوق بشراء الخدمات التكنولوجية وخدمات التداول وما بعد التداول وتنويع مصادر الدخل في عام 2014 وما بعدها والعولمة وزيادة عائدات البورصات والتكنولوجيات الحديثة في مجال عمل البورصات.
يذكر أن المؤتمر العالمي للبورصات الذي يعقد دورته التاسعة لهذا العام في دولة قطر، ولأول مرة في المنطقة، يعد الحدث الأكثر أهمية وشهرة من نوعه من حيث إنه يشكل أهم منبر للنقاش بين كبار رؤساء ومديري البورصات وشركائهم على مستوى العالم، ويعد أكبر تجمع للمعنيين بمجتمع البورصات من رؤساء لمجالس الإدارات ورؤساء تنفيذيين في مختلف أصقاع الأرض.

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
وزير المالية يفتتح مؤتمر البورصات العالمي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات بلسم الروح :: ๑۩۞۩๑ منتديات بلسم الروح ๑۩۞ :: ๛ ﰟ|¦[¯ قسم أخبار البورصة والاقتصاد القطري]¦|ﰟ ๛-
انتقل الى: